إثيوبيا تتهم السودان باستغلال الفراغ الأمني على الحدود بسبب الحرب

قالت وزارة الخارجية الإثيوبية، اليوم الثلاثاء، إنها تنادي بالحوار في قضية الحدود مع السودان بالرغم من رصدها لتحركات سودانية داخل حدودها.

وقال المتحدث باسم الخارجية، دينا مفتي، خلال مؤتمر صحفي، اليوم: “نرصد تحركات من الجيش السوداني داخل العمق الإثيوبي”.

وأوضح أن السودان استغل فراغا أمنيا على الحدود بسبب الحرب التي خاضها الجيش الإثيوبي في إقليم تيغراي وتجاوز حدود البلاد.

وجدد مفتي تأكيد بلاده على أهمية الحوار والتفاوض لحل القضايا الحدودية مع السودان.

وأكد أن إثيوبيا ترى أن ما يفيد البلدين هو الجلوس لمناقشة قضايا الحدود، “نجدد تأكيدنا على أن هذا السلوك لن يفيد البلدين وإنما التفاوض والحوار”.

وتابع: “إثيوبيا سعت لعدم تضخيم موضوع الحدود مع السودان وجعله قضية إقليمية باعتباره يمكن حله مع البلدين عبر الحوار لكن هذا الأمر له حدود، كنا نعلم تماما أن خلف هذه الأحداث طرف ثالث (لم يسمه) ولا يجب أن يعتبر صمتنا هو خوف من جانب إثيوبيا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.