اتهامات لعقيلة صالح بإفشال الحوار السياسي الليبي

اتهم عضو مجلس الدولة في ليبيا عبد القادر حويلي، رئيس مجلس النواب عقيلة صالح  بإفشال الحوار السياسي الليبي .الذي جرى خلال الفترة الماضية وشهد عدة تعثرات.

وقال حويلي إن يتهم عقيلة صالح بإفشال الحوار السياسي الليبي بسبب أن الأخير يطمح برئاسة المجلس الرئاسي. الأمر الذي أدى لعدم نجاح الحوار.

واعتبر أن الأوضاع على الأرض تشير إلى صعوبة اجراء الانتخابات في موعدها المقرر في 24 ديسمبر 2021، ولكن ذلك ليس مستحيلا، حسب قوله.

ونوه حويلي إلى أن ليبيا ستكون مستقرة في حالة هدنة، لأن المشروع العسكري انتهى.والمعركة القادمة لن تكون بين الليبيين، بل بين قوى دولية متدخلة تدخلا مباشرًا على الأرض الليبية بحسب قوله.

وأعرب عن تمنيه بأن يكون الشعب الليبي فهم الدرس ,من خلال التجارب الانتخابية التي حدثت بعد عام 2011، وألا يقاطع الانتخابات سواء بالترشح أوالاقتراع.ويختار الأفضل من حيث البرنامج والشخوص.

ولفت حويلي، إلى التفاهمات التركية المصرية، مؤكدًا أن هناك تواصلا لم يتوقف بين البلدين، وأكيد لحل الأزمة الليبية يجب أن تكون هناك تفاهمات دولية بين مصر وتركيا وروسيا وفرنسا.

وخواتم ديسمبر الماضي، أعلن مستشار رئيس مجلس النواب عقيلة صالح في تصريح له أن صالح وافق على أن يكون رئيس المجلس الرئاسي الليبي القادم.

تصريحات فتحي المريمي مستشار عقيلة صالح إلى شبكة إرم نيوز أشار فيها أن الكثير من الجهات السياسية والقبلية رشّحت اسم صالح في الحوار الحالي ليكون رئيس المجلس الرئاسي المرتقب.

ووضح المريمي في تصريحاته أن عقيلة صالح وافق على توليه رئاسة المجلس ليحقق بذلك رغبة الشعب الليبي بحسب وصفه.

مستشار رئيس المجلس أضاف في كلامه أن الحوار السياسي الليبي يسير بخطوات ترضي كافة الأطراف السياسية في البلاد. والتباحث حول طريقة الاختيار أربك الموقف.

هذا وقد أكد عقيلة صالح أن المبادرة السياسية هي الحل الواقعي للأزمة الليبية. قائلاً: “التزمنا بمخرجات برلين ومبادرتنا السياسية وإعلان القاهرة”.

وأضاف مشدداً على ضرورة تدخل المجلس الرئاسي الجديد لإخراج المرتزقة وتحسين الخدمات.

وتابع عقيلة صالح كلامه : “مبادرتنا السياسية هي الحل الواقعي للازمة الليبية”.

المصدر: ليبيا24

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.