الأزهر الشريف يوجه طلبا لشركات الدواء المنتجة للقاح كورونا

وصف شيخ الأزهر الشريف الإمام الأكبر أحمد الطيب العلماء الذين يعملون لتطوير لقاح كورونا بالأبطال، داعيا الشركات المنتجة إلى عدم “خذلان” الفقراء واللاجئين في حقهم للحصول على اللقاح.

وقال الإمام الطيب في صفحته الرسمية على فيسبوك، الاثنين:” ما يبذله العلماء والباحثون من جهود في سبيل تقديم لقاح كورونا للعالم عطاءٌ سخيٌّ ومقدرٌ من أبطالٍ اختصهم الله بالمحافظة على حياة البشر في ظل جائحةٍ أودتْ بحياة أكثر من مليون شخص، ولا تزال تهدد العالم”.

وأضاف شيخ الأزهر: “يجب ألا يُخذَل الفقراء واللاجئون في حقهم للحصول على هذا اللقاح، وأن تقر الشركات المنتجة سياسةً عادلةً لتوزيع اللقاح؛ انطلاقًا من رسالتها وضميرها الإنساني، بعيدًا عن أسواق التجارة والحسابات المادية.

وجاءت كلمة الطيب في أعقاب إعلان شركة موديرنا عن نجاح لقاحها بنسبة 94.5 في المئة خلال التجارب النهائية، وذلك بعد إعلان مماثل قبل أيام من شركة فايزر بشان لقاح ثبتت فعاليته بنسبة تفوق 90 في المئة.

وبدأت الطلبات الدولية تنهال على اللقاح الواعد، فيما حددت الاتحاد الأوروبي سقفا لسعر الجرعة يستهدف التفاوض بشأنه مع الشركة المنتجة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.