عاجل: البرهان يصدر مرسوماً دستورياً بعودة السودان لنظام الحكم “الفيدرالي”

أصدر الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي اليوم ،المرسوم الدستوري رقم” ٦ ” لسنة ٢٠٢١م بإنشاء نظام الحكم الإقليمي ” الفيدرالي ” بالسودان.

ونص المرسوم الدستوري على تطبيق نظام حكم الأقاليم “الفيدرالي ” عقب إنعقاد مؤتمر نظام الحكم في السودان الذي يحدد الأقاليم وعددها وحدودها ،هياكلها ،إختصاصاتها وسلطاتها ومستويات الحكم والإدارة ،بما لا يتعارض مع إتفاق جوبا لسلام السودان ٢٠٢٠م.

وطالب المرسوم الدستوري جميع الجهات المختصة وضعه موضع التنفيذ.

ويأت صدور المرسوم بناءا على المرسومين الدستوريين ٣٨ و٣٩ لسنة ٢٠١٩م ، وعملا باحكام المادة ٧٩ من الوثيقة الدستورية للفترة الإنتقالية لسنة ٢٠١٩م ( تعديل) ٢٠٢٠م مقروءة مع المادة ١٠ (٢) من الباب الأول من اتفاق جوبا لسلام السودان ٢٠٢٠م والمادة ١٨ (١) من لائحة تنظيم أعمال مجلس السيادة الإنتقالي لسنة ٢٠١٩م.

وأعلن مجلس السيادة السوداني، في وقت سابق، أن اتفاقية السلام بين الحكومة الانتقالية والجبهة الثورية، أقرت نظام حكم فيدرالي يستند إلى 8 أقاليم.

وقال المجلس “وفق الاتفاقية، تتمتع الأقاليم بصلاحيات وسلطات حقيقية، وأن تكون الحقوق بين المواطنين على أساس المواطنة، وأن يُضمن كل ذلك في الدستور القادم”.

ويؤدي العودة إلى نظام حكم الأقاليم بدلا من الولايات، إلى تقليص السلطات المحلية (من 18 ولاية إلى 8 أقاليم).

ونقل البيان، عن عضو المجلس محمد حسن التعايشي، قوله إن “اتفاقية السلام بين الحكومة الانتقالية والجبهة الثورية، المنتظر توقيعها بصورة نهائية في الـ3 من أكتوبر (تشرين الأول) القادم، أقرت نظام الحكم الفيدرالي الذي يستند على 8 أقاليم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.