الجزائر توضح حقيقة الوضع الصحي لتبون

نفت الرئاسة الجزائرية الشائعات التي اطلقت حول صحة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون ووصفتها بالشائعات المغرضة.

وأكدت أن تبون في فترة نقاهة بمستشفى ألماني بعد تماثله للشفاء إثر إصابته بفيروس كورونا.

وأفادت المصادر نفسها بأن الشائعات المتداولة عبر بعض المواقع الإلكترونية الناطقة بالفرنسية ووسائل التواصل الاجتماعي تجانب الحقيقة.

وأضافت أن الطاقم الطبي المرافق لرئيس الجمهورية بصدد تحضير التقرير الطبي النهائي الذي يسمح بعودة الرئيس إلى أرض الوطن.

ويخضع الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون للعلاج في ألمانيا منذ اكتوبر الماضي بعد إصابته بالوباء. كذلك ثبتت إصابة العديد من أعضاء الحكومة بفيروس كورونا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.