السعودية تعترض “هجوما باليستيا” للحوثيين على الرياض وتدمر ست طائرات مسيرة فوق مناطق أخرى

نقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية الأحد عن المتحدث باسم التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن، العميد تركي المالك، قوله إن التحالف اعترض صاروخا فوق الرياض وست طائرات مسيرة أُطلقت على مناطق أخرى في المملكة. وتبنى الحوثيون الهجمات، متوعدين بأخرى “أوسع”.

اعترض التحالف العسكري الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين في اليمن السبت صاروخا فوق الرياض وست طائرات مسيرة أُطلقت على مناطق أخرى في المملكة، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم التحالف العميد تركي المالكي قوله إن “قوات التحالف المشتركة تمكنت مساء (السبت) وصباح الأحد من اعتراض وتدمير صاروخ بالستي واحد أطلقته الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران تجاه مدينة الرياض”.

وأضافت الوكالة نقلا عن الدفاع المدني أن “الشظايا تناثرت على عدة أحياء سكنية في مواقع متفرقة”، موضحة أنه “نتجت عن سقوط إحدى الشظايا أضرار مادية بأحد المنازل دون وقوع إصابات بشرية أو وفيات”.

من جهة أخرى، قال المتحدث باسم التحالف إنه اعترض أيضا “ست طائرات دون طيار مفخخة (أطلقت) تجاه المملكة لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية بطريقة ممنهجة ومتعمدة في المنطقة الجنوبية وكذلك مدينة جازان ومدينة خميس مشيط”.

وتبنى الحوثيون الهجمات، متوعدين بهجمات “أوسع”، كما أفاد المتحدث العسكري باسهم. وقال يحيى سريع حسبما نقلت عنه قناة “المسيرة” المقربة من الحوثيين المدعومين من إيران إنهم استخدموا في الهجمات التي تصدت لها الرياض ولم تؤد لوقوع إصابات “صاروخا بالستيا و15 طائرة مسيرة”.

وكان التحالف أعلن الجمعة اعتراض أربع طائرات مسيرة تابعة للحوثيين كانت ستستهدف المنطقة الجنوبية للمملكة، اثنتان باتجاه مدينة خميس مشيط، وواحدة باتجاه مدينة جيزان وأخرى لم يحدد موقعها.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.