السودان: إحباط محاولة انقلابية بالخرطوم

قالت مصادر صحفية في الخرطوم، السبت، إنّ القوات الأمنية قطعت الطريق أمام مخطط محكم، يهدف للقيام بـ”عملية انقلابية” جرى التخطيط لها من قبل بعض النظاميين والمعاشيين وفصيل من الإسلاميين بقيادة العميد”م” ود إبراهيم.

ووفقاً لصحيفة “السوداني”، قامت القوات الأمنية بجملة اعتقالاتٍ واسعةٍ شملت القيادي في مجلس الصحوة الثوري”علي مجوك” الذي ألقى القبض عليه بمدينة القلابات، برفقة عدد من الضباط النظاميين والمعاشيين والإسلاميين.

وأشارت الصحيفة بحسب مصادرها إلى أنّ هذا العمل ليس انقلابًا ضد الدعم السريع، إنّما انقلاب ضد النظام القائم بأكمله، خطط له ود إبراهيم ومجوك وفصيل من السائحين الإسلاميين.

وكشفت الصحيفة عن أنّ علي مجوك الذي شغل منصب وزير الدولة بالمجلس الأعلى للحكم اللامركزي في عهد النظام المخلوع كان في بريطانيا ومنها غادر إلى فرنسا ودبي، ثم أديس أبابا، ومن ثم دخل إلى مدينة القلابات حيث قرّر بعض العسكريين أنّ يتمّ اللقاء معه بالقلابات.

وأضافت الصحيفة”دبرّوا للانقلاب قبل فترة، وكانت القوات الأمنية ترصد تحرّكاتهم بدقة وما زال التحقيق جاريًا معهم، بواسطة الاستخبارات العسكرية واستخبارات الدعم السريع وجهاز المخابرات، حيث تمّ القبض على مجموعة كبيرة منهم، وجار البحث عن أخرى، وعقب الانتهاء من التحقيقات ستكشف النتائج للرأي العام.

السوداني

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.