السودان: الصحة الاتحادية تنفي استقالة الوزير بسبب الانهيار الوشيك للقطاع

نفت وزارة الصحة الإتحادية في تصريح صحفي اليوم، إستقالة الوزير دكتور عمر النجيب، وقالت إنه يمارس نشاطه يومياً بمكتبه، وإن ما تم نشره هو مكايدات حزبية رخيصة وأعلنت الشروع في مقاضاة مروجي الشائعة.

وقالت في بيان: “تناقلت صفحات في وسائط التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، إشاعة مفادها دفع وزير الصحة الإتحادي د. عمر النجيب بإستقالته لرئيس مجلس الوزراء دكتور عبدالله حمدوك يوم الأربعاء على خلفية الإنهيار الوشيك للقطاع الصحي.”

وأوضحت الوزارة أن هذه الإشاعة نبتت من صفحة بالفيسبوك تعود ملكيتها لمنسوبي النظام البائد، ودرجت الصفحة على خلق الأكاذيب السيئة.

وأكدت أن الوزير يخوض إجتماعات مكثفة من أجل ترتيبات قيام مؤتمر تأهيل وبناء القطاع الصحي الذي يعقد في مدينة الفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور، مطلع الأسبوع القادم بحضور مدراء الصحة في الأقاليم ومدراء إدارات الصحة الإتحادية.

وأشرات الى أن هذا الخبر الكاذب يأتي في إطار مكايدات سياسية حزبية رخيصة لا علاقة لها مطلقاً بكون وزارة الصحة هي وزارة مهنية في المقام الأول يجب أن ينصب إهتمام العاملين فيها جميعاً بصرف النظر عن منطلقاتهم السياسية أو إنتماءاتهم الحزبية على معالجة الإنهيار التام في الخدمات الصحية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.