السودان .. الوفد الإتحادي الخاص يخاطب القوات بالجنينة

خاطب  الفريق عبدالرحيم دقلو عضو الوفد الإتحادي الخاص بمعالجة أحداث الجنينة  اليوم بالجنينة ضباط وضباط صف وجنود الفرقة ١٥ مشاة بولاية غرب دارفور.

 وحيا دقلو مجاهدات القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى في المحافظة على الأمن والاستقرار بالبلاد  مشيداَ بالوقفة الوطنية لهذه القوات في إحتواء أحداث الجنينة.

 مؤكداَ ثقة الشعب السوداني وحكومة الفترة الانتقالية في القوات النظامية مضيفاً إن الوفد جاء بتفويض من مجلس الأمن والدفاع للوقوف على مجمل الأوضاع الأمنية بالولاية وإيجاد معالجات جذرية للمشكلة التي حدثت بمدينة الجنينة.

ودعا دقلو إلى ضرورة الإنتباه لمروجي الفتنة الذين يسعون لتأزيم الأوضاع الأمنية مضيفا أن الوفد الإتحادي برئاسة عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذ محمد الفكي سليمان ساهم في معالجة الأوضاع وإعادتها لطبيعتها.

 مشيراً إلى الاجتماعات التي عقدها الوفد مع كل الأطراف ساهمت في تعزيز حالة السلم والاستقرار بالولاية.

مؤكداً أن الأوضاع الاقتصادية ستمضي نحو الأفضل في ظل حكومة الفترة الانتقالية الجديدة ،بالاشارة إلى ما تزخر به البلاد من إمكانيات و ثروات وموارد ضخمة كفيلة بإحداث تحول إقتصادي ملموس.

في ذات اللقاء أوضح اللواء النور بشير النور قائد الفرقة ١٥ مشاة أن القوات المسلحة وقوات الدعم السريع والشرطة و المخابرات تعمل في تنسيق وإنسجام لبسط الأمن والإستقرار.

مؤكداَ إلتزام هذه القوات بحماية المواطنين حتى يمارسوا حياتهم بشكل طبيعي مشيراً الي ان التناغم والإنسجام بين كل القوات يمكن التغلب على كل التحديات الأمنية بولاية غرب دارفور.

أما اللواء الخير عبدالله إدريس عضو الوفد الإتحادي وممثل القوات المسلحة قال أن التعاون بين القوات المسلحة والقوات النظامية الأخري هو الضامن لنجاح العملية الأمنية.

كما دعا ادريس إلى ضرورة التجانس والتلاحم بين المكونات الاجتماعية بولاية غرب دارفور حتي يتمكن إنسان الولاية من الإستفادة من مواردها و خيراتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.