السودان: جهاز المخابرات العامة ينفي صلته بالمقبرة المكتشفة بأم درمان

نفى جهاز المخابرات العامة في السودان نفيا قاطعا ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي عن المقبرة المكتشفة بمنطقة المرخيات شمال أم درمان والتي راج انها لشهداء سقطوا إبان غزوة خليل ابراهيم للخرطوم.

وأكد جهاز المخابرات أن الخبر عار من الصحة، وأعلن جاهزيته التامة للتعاون مع كافة أجهزة الإعلام لتمليكها الحقائق والمعلومات الصحيحة أول بأول.

وكانت لجنة التحقيق في اختفاء الأشخاص المفقودين التي شكلها النائب العام عليه قد أعلنت أنها تمكنت من العثور على مقابر جماعية لمفقودين، ورجحت اللجنة أنها تحوي جثامين لمفقودين تم قتلهم ودفنهم بصورة تتنافى مع الكرامة الإنسانية.

وقالت اللجنة في بيان لها انها ستقوم بكامل ما يلزم لاستكمال إجراءات النبش وإعادة التشريح بعد أن تم تحريز الموقع ووضع الحراسة اللازمة عليه لمنع الاقتراب من المنطقة لحين اكتمال الإجراءات، وتوجيه الجهات المختصة باتخاذ الإجراءات اللازمة كافة.

واكدت لجنة في بيانها استمرار ها في التحقيقات حول واقعة اختفاء وفقدان الأشخاص قسرياً منذ أحداث ثورة ديسمبر _أبريل بكل شفافية لتمليك الحقائق للشعب السوداني تأسيساً لمبدأ عدم الإفلات من العقاب، كما تناشد الأجهزة وأسر المفقودين كافة تعاونهم مع اللجنة لاستكمال تحرياتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.