السودان .. صندل ” نعلم بمصدر الشائعات وعليها أن تكف عن ذلك “

صرح الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة الدكتور سليمان صندل انهم يعلمون بمصدر الإشاعات التي تعمل ضد تولي الدكتور جبريل إبراهيم منصب وزير المالية في حكومة الفترة الإنتقالية.

جاءت تلك التصريحات من الأمين السياسي كأول رد فعل من حركة العدل و المساواة على  الإشاعات التى اثيرت مؤخرا  في بعض المنصات الأعلامية والإجتماعية ترفض ترشيح وتولي رئيس الحركة  وزارة المالية .

وقال صندل “نعلم مصدر الإشاعات وكذلك المجموعات التى تعمل ضد مصلحة البلاد ولكن الشعب قادر ان يحافظ على مكتسباته بالذات التى وردت فى اتفاق جوبا  لسلام  السودان”.

كما أكد الأمين السياسي للحركة ان “ان إتفاق سلام جوبا الآن اصبح  جزءا من الوثيقة الدستورية وأن الدكتور جبريل افضل من يتولى حقيبة وزارة المالية ونائب رئيس الوزراء ورئيس القطاع الإقتصادى”.

وفي ذات التصريحات قال صندل  ان موافقة وتحمل  الدكتور جبريل إبراهيم وحركة العدل والمساواة هذه المسئولية الوطنية في هذه المرحلة ينم عن الروح  الوطنية العالية للحركة و رئيسها بقصد الإسهام فى اخراج البلاد من هذا الوضع الاقتصادي المأزوم.

كما طالب الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة الجهات و المجموعات التي تعمل ضد السلام أن تكف عن تهديد الأمن و السلام في البلاد.

وقال صندل في هذا السياق ” الافضل  للمجموعات و الجهات التى تعمل ضد السلام   ان تكف عن ذلك”.

 وأكد ان القوى السياسية وشعب الهامش العريض وقوى الكفاح المسلح قادرة على حماية السلام و المضى به قدما رغم انف المجموعات واللوبيات الرافضة لها و التى لا تريد لهذا الوطن ان ينهض و ان يكون وطنا للجميع على أساس المواطنة المتساوية.

وفي ختام تصريحات الأمين السياسي للحركة قال ” نحن لا نسمح  لاحد ان يتدخل فى خيارات قوى الكفاح الوطني  المسلح .. قوى السلام”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.