السودان: وزارة التجاره تتجه لزيادة اسعار الخبز

أعلنت وزارة الصناعة والتجارة بولاية الخرطوم، مراجعة تكاليف انتاج وتوزيع الدقيق والخبز مع كافة الجهات ذات الصلة بغرض الوصول لحلول تضمن استمرارية عمل وصناعة المخابز وتوفير الخبز المدعوم للمواطنين.

وعقدت الوزارة اجتماعاً السبت، مع اللجنة التسيرية لشعبة المخابز بغرض التفاكر حول الاثار المترتبة على تحرير الوقود على صناعة الخبز.

واشارت شعبة المخابز الى ان تكاليف انتاج الخبز من غير الدقيق تعادل اكثر من ٧٠٪. بينما تتراوح نسبة تكلفة الدقيق ٣٠٪ من تكلفة انتاج الخبز .

وامّنت وزارة الصناعة والتجارة بولاية الخرطوم على الاثر المباشر لتحرير الوقود على صناعة الخبز واشادت بدور المخابز خلال الفترة السابقة فى صناعة وتوفير الخبز للمواطنين.

رفض

هذا ورفضت ٥٠٪ من مخابز ولاية الخرطوم إستلام حصتها من الغاز بسبب الزيادة الكبيرة وغير المعلنة.

وأكد نائب رئيس شعبة المخابز بإتحاد أصحاب العمل إسماعيل عبدالله إنعدام الغاز طيلة الأسبوع الماضي بسبب إضراب الشركات ، وحاليا عادت الشركات للتوزيع بزيادة في السعر وتم رفضه، لافتا إلى سعر الالف لتر قفز ٤٥٠٠ جنيه إلى من ١٥٠٠ جنيه، جازما بان الزيادة حكومية وغير معلنة،واضاف ان برميل الجاز المدعوم قفز إلى ١١ الف من ٨٥٠ جنيه وتم رفضه ايضا.

وقال ان مجموعة كبيرة من أصحاب المخابز رفضت إستلام الدقيق لرداءة جودته وعبارة عن ذرة فقط بجانب إرتفاع تكاليف إنتاجه.

الركوبة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.