السودان يعرض على الصين مشروع لتوسعة مصفاة الخرطوم للبترول

بحث وزير الطاقة والتعدين المكلف المهندس خيري عبدالرحمن احمد مع سفير جمهورية الصين الشعبية بالخرطوم السفير (MAXIN MIN)”ماشن مين”، آفاق التعاون وتطوير وتوثيق العلاقات بين السودان والصين لاسيما التعاون الاقتصادي وتوسيع فرص استثمارات الصين في السودان.

جاء ذلك من خلال الاجتماع الذي تم ترتيبه عبر الهاتف من قبل وزارة الطاقة والتعدين بالتنسيق مع وزارة الخارجية ، كما أكد خيري حرص وزارته علي استمرار التعاون في مجالات النفط والتعدين والكهرباء.

وقال أن كل الفرص متاحة لزيادة حجم الاستثمارات الصينية بما في ذلك الدخول في اتفاقيات جديدة في استكشاف وانتاج البترول في عدد من المربعات والحقول الجديدة، مستعرضاً فرص الاستثمار في مجال الطاقات الكهربائية البديلة وخاصة المشروعات التي اعدتها الوزارة في مجال الطاقات الشمسية.

كما عرض الوزير خيري مشروع توسعة مصفاة الخرطوم والذي تشارك دولة الصين ملكيتها مع الحكومة السودانية، مقدماً شرح وافي للتصور بقيام شركة جديدة تقوم بخدمات صيانة المصافي ومحطات الكهرباء مستفيدين من العمالة الوطنية ذات الخبرات الجيدة بالاضافة الي امكانية توظيف وتدريب وتأهيل المزيد من الكوادر الشبابية.

وقدم خيري لسعادة السفير التحايا والشكر والتقدير علي الدعم الكبير الذي ظلت تقدمه دولة الصين للسودان ولوزارة الطاقة علي وجه الخصوص.

من جانبه اعرب سفير الصين بالخرطوم عن سعادته الكبيرة بالاجتماع عبر الهاتف وتقدم بشكره لمعالي الوزير علي مبادرته وأكد علي حرص بلاده علي تطوير العلاقات وزيادة حجم الإستثمارات خاصة في مجالي الطاقة والتعدين.

وكشف عن توجههم بدعم الإستثمارات الصينية الخاصة والتي لديها رغبة كبيرة في الدخول في العديد من مشروعات النفط والكهرباء والتعدين، وطلب من معالي الوزير قائمة بالمشروعات المقترحة واعداً بدعوة الشركات الصينية ذات الصلة لتقديم عروضها التنافسية.

كما أكد سعادة السفير حرصه وطاقمه في السودان علي تقديم الدعم والتسهيلات المطلوبة للصينين المتعاقدين مع الوزارة سواء في الحقول او في صيانة مصفاة الخرطوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.