الصحافي البارزو الوطني الغيور محمد الأشهب في ذمة الله

توفي الصحافي والمحلل السياسي ، محمد الاشهب، صباح اليوم الاحد، بمصحة بمدينة الرباط ، عن سن تناهز 72 عاما، وفق ما علم لدى أسرته.

وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بعد صلاة عصر اليوم الأحد بالرباط.

ويعتبر الراحل محمد الاشهب ، المتخصص في العلاقات المغربية الجزائرية ، من أقدم الصحفيين المغاربة ،حيث اشتغل بداية السبعينات في صحيفة “العلم”، ثم تولى رئاسة تحرير صحيفة “الميثاق الوطني”، قبل أن يصبح مديرا لجريدة “رسالة الأمة”، وعمل مراسلا لصحيفتي “الحياة اللندنية” و”المستقبل”.

وعمل الأشهب مراسلا لقناتي “إم.بي.سي” و”ل.بي.سي”، وإذاعة “إر.إف.إي” الفرنسية، وهيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي” و”صوت أمريكا”.

وأصدر سنة 1981 كتابا حول قضية الصحراء بعنوان “المغرب-الجزائر والاستفتاء”.

هسبرس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.