الصحراء الغربية .. طالب ” حزب العدالة والتنمية منتوج مخابراتي صهيوني”

إتهم عبد القادر طالب سفير الجمهورية العربية الصحراوية بالجزائر موقف حزب العدالة والتنمية  بأنه هذا حزب منتوج مخابارتي من المخزن لخدمة الكيان الصهيوني.


وقال طالب أن هذا الحزب يحاول ان يكون مع الشيطان ومع الملك في نفس الوقت  معتبراً ان موقفه يشكل تناقضا صارخا يعكس طبيعة التخبط والتناقض الذي يطبع السياسة المغربية بين ما تعلنه وبين الممارسة .

وأضاف سفير الجمهورية الصحراوية أن الحزب جسد تناقض بين الخطاب والممارسة بموقفه الأخير من تطبيع المغرب مع الإحتلال الصهيوني حيث كان رئيس الحكومة يقول لن نطبع ولن نعترف لكنه اليوم يناقض خطاباته .

وقال طالب “اتضح بشكل جلي ان حزب العدالة والتنمية انهم مع دعم الكيان الصهيوني والحزب الحاكم  واظهر انه منتوج مخاباراتي مخزني لمناهضة القوى التقدمية والإسلامية المعتدلة وكان وسيلة لتلهية الشهب المغربي “.

وأضاف “ولو كان من الأحزاب ذات المبادئ ويوافق بما يقول ويفعل لتبرأ من الحكومة وكانت له خطوات أخرى عكس موقف الملك”.

وأكد السفير الصحراوي أن موقف الحزب سيؤثر على باقي الأحزاب المتزنة وسيعزز بخسارة المخزن بموقفه هذا ، حيث كل ادوات المخزن تحترق وتشير بنهاية فاعليتها في الشارع المغربي لأن موقف الحكومات لا يمثل موقف الشعب الرافض لهذه الخيانات.

وفي وقت سابق أكد طالب ان الشعب الصحراوي ليس من دعاة الحرب لكن لن يتراجع عن الكفاح المسلح حتي استرجاع حقوقهم بشكل ملموس  مهما “كانت مناورات المغرب الذي يتباكى بعد خرق وقف اطلاق النار”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.