القضاء الليبي يجنب الخزانة العامة خسارة تقدر بمبلغ 69 مليون دولار أمريكي

تمكنت إدارة القضايا التابعة للمجلس الأعلى للقضاء الليبي، اليوم الأحد، من تجنب الدولة خسارة 69 مليون دولار أمريكي قيمة التعويض المطالب به في قضية التحكيم .

صرحت إدارة القضايا في بيان لها إن لجنة المنازعات المنظورة في الخارج بإدارة القضايا حققت نجاحا من خلاله جنبت الخزانة العامة خسارة مالية قيمة التعويض المطالب به في قضية التحكيم. المقامة أمام غرفة التجارة الدولية بباريس من مالك شركة شكورفا التركية ضد الدولة الليبية.

وفسرت إدارة القضايا أن مالك الشركة التركية يزعم اخلال ليبيا بالتزاماتها في حماية استثماراته وفقا للمعاهدة الثنائية بين ليبيا وتركيا لتشجيع وحماية الاستثمارات.

إذ قضت هيئة التحكيم بانتهاء الدعوى لعدم جدية المدعي مع تحميله بمصاريف التحكيم وقدرها 300 ألف دولار .كما الزمته بأن يدفع للدولة الليبية مبلغ 600 ألف جنيه إسترليني ,و12 ألف دولار مع فائدة بمعدل 2% شهريا وذلك عما تكبدته من مصاريف التحكيم واتعاب المحاماة.

وأشارت إدارة القضايا إلى أنها تمكنت أيضا من توفير مبلغ 690 ألف دينار ليبي أو ما يعادله بالدرهم الإماراتي للخزانة العامة قيمة.ما قضى به حكم محكمة استئناف أبوظبي لصالح مؤسسة العين للإعلان والإنتاج الفني الإماراتية عن توريدها بعض الأعمال الفنية خلال عامي 2001 – 2004 لقناة ليبيا.

كما ألغت محكمة النقض بأبوظبي هذا الحكم وقضت بسقوط الدعوى بالتقادم والزمت المؤسسة المذكورة بمصاريف الدعوى ومقابل أتعاب المحاماة .وأمرت برد كفالة الطعن للجهة الطاعنة، وذلك بناء على الطعن الذي أقامته النيابة عن الدولة الليبية.

المصدر:ليبيا24

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.