الكشف عن اتفاقات أمنية وعسكرية بين واشنطن والخرطوم

كشفت مصادر صحفية، الأربعاء، عن محادثات يجريها ديبلوماسيون وعسكريون أمريكيون مع الحكومة السودانية للتوقيع على اتفاقات أمنية وعسكرية مشتركة بين البلدين.

وأرودت “سكاي نيوز” على لسان مسؤول حكومي أميركي رفيع في واشنط، أن الاتفاقيات تتضمن توفير عقود تسليح للجيش السوداني قد يكون جزء من ضمن مبيعات أسلحة ميسّرة في المدى القصير، إضافة الى برامج تدريب تشمل زيارة ضبّاط سودانيين للولايات المتحدة وإرسال مدربين أميركيين إلى السودان.

وأوضح المسؤول أن مرحلة جديدة من التنسيق الأمني والعسكري قد بدأت وهي ستشمل تعاون استخباراتيا في مجال مكافحة الإرهاب وخصوصا مجموعات العنف المتطرف في المنطقة الأفريقية المحيطة وفي مقدمها منطقة القرن الأفريقي.

ولم يستبعد المسؤول الأمريكي، أن تجيز الحكومة السودانية السماح لقوات أميركية باستخدام تسهيلات عسكرية داخل الأراضي السودانية إن دعت الحاجة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.