اليمن: مجزرة حوثية في الحُديدة توقع عشرات الجرحى والقتلى

ارتكبت جماعة الحوثي، مساء الخميس، مجزرة دموية جديدة في مدينة الحديدة، غرب اليمن باستهداف مجمع تجاري وصناعي، ما أدى إلى مقتل وإصابة عشرات العمال.

وأفادت مصادر طبية أن الحصيلة الأولية لضحايا قصف الحوثيين على مجمع إخوان ثابت الصناعي والتجاري بالحديدة بلغت تسعة قتلى وسبعة جرحى.

وأوضحت المصادر أن عدد الضحايا مرشح للزيادة بسبب القصف المدفعي العنيف، الذي شنته ميليشيات الحوثي مساء الخميس وطال المجمع التجاري والصناعي.

ونقل الإعلام العسكري للقوات المشتركة عن مصادر عاملة في المجمع، أنه تعرض لقصف مدفعي واستهداف كثيف بالأسلحة الثقيلة سقط على إثره عشرات القتلى والجرحى من العمال.مصابون إثر انفجار عبوة ناسفة الحديدة (أرشيفية)

وأوضحت المصادر أن الضحايا نقلوا إلى المستشفى الميداني بالدريهمي لعلاج الجرحى مع توقع بارتفاع عدد القتلى نتيجة لخطورة إصابات بعض الجرحى .

وتعرض المجمع الصناعي بالحديدة لاستهدافات متكررة من قبل ميليشيات الحوثي منذ بدء سريان الهدنة الأممية أواخر العام 2018.

ويأتي ذلك بعد أيام قليلة على ارتكاب ميليشيات الحوثي مجزرة دموية مماثلة في الدريهمي بالحديدة وراح ضحيتها 14 مدنياً، جميعهم من النساء والأطفال، ووصفته الأمم المتحدة بأنه “هجوم مروع وخرق واضح للقانون الإنساني الدولي”.

ودمر القصف المنازل السكنية، وأزهق أرواح تسعة من النساء والأطفال، وأوقع خمسة جرحى آخرين حالتهم خطيرة، في فظائع لا تنتهي لقذائف الهاون والقصف الإرهابي لميليشيات الحوثي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.