تجاهل إثيوبي للسودان ومصر حول خطة بناء سد النهضة

مازالت تواصل إثيوبيا تجاهل التحذيرات المصرية والسودانية لها حول ضرورة الوصول إلى اتفاق يحفظ ويراعي مصالح الأطراف الثلاثة بشأن سدّ النهضة، وحتى لا يكون هناك اي ضررا ناتج عن تشغيل السد.

حيث صرح وزير المياه والري والطاقة الإثيوبي متجاهلا وجود السودان ومصر، أن بناء السد يسير وفق ما خطط له، وقال أن دعم الإثيوبيين في الداخل والخارج لسد النهضة هو في أفضل حالاته.

وبحسب وكالة الأنباء الأثيوبية، فإن وفداً برئاسة وزير المياه والطاقة الإثيوبي سيليشي بيكيلي قام بزيارة إلى موقع بناء السدّ، وأجرى مناقشات مع المقاولين والاستشاريين وأعضاء مجلس الإدارة وأصحاب العمل، حول التقدّم المحرَز في عمليات البناء، حيث أكد الوفد أن بناء السدّ يتم كما هو مخطط له.

ومن جانب الخرطوم، فقد شدد وزيرالري السوداني ياسر عباس على تمسك بلاده للوصول إلى اتفاق حول سد النهضة تقبله الدول الثلاث، بإعتبار أن سلامة نصف سكان السودان تعتمد على اتفاق آمن لملء السد، كما طالب عباس بدور أكبر للاتحاد الإفريقي في المفاوضات

هذا ومنذ 9 سنوات، تخوض الدول الثلاث مفاوضات متعثرة حول السد، وتصر أديس أبابا على ملء السد بالمياه حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق بشأنه مع القاهرة والخرطوم، فيما تصر الأخيرتان على ضرورة التوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، لضمان عدم تأثرهما سلبا، خاصة على صعيد حصتهما السنوية من مياه نهر النيل.

العربية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.