التحالف الدولي يتهم الجزائر ويدين البوليساريو بجرائم تجنيد الأطفال

جدد التحالف الدولى للدفاع عن الحقوق والحريات AIDL إدانتة الكاملة وتجريمة لتجنيد الأطفال وأستغلالهم والزج بهم في مناطق الصراعات والحروب باعتبار ذلك جريمة دولية توجب الملاحقة والمتابعة الدولية لكافة المتورطين بذلك .

وفي إطار التحقيقات والمتابعات التي يجريها بهذا الإطار، كشف التحالف الدولي AIDL توصله بشريط فيديو يجري تداولة على وسائل التواصل الإجتماعي يظهر عدد من الأطفال يحملون السلاح فوق التراب الجزائري، والذي بحسب مايشير المقطع أنة لأطفال في منطقة تيندوف في الجزائر ويظهرهم وهم يتدربون على الرمي بالسلاح ويجري تلقينهم وتحريضهم على المشاركة في الصراع الجاري والقائم مع المغرب .

ويؤكد AIDL أن أي تجنيد للأطفال وأستغلالهم واقحامهم في الصراعات والحروب أمر محظور تمامآ ومجرم في القانون الدولي ويضع كافة المسؤولين عن ذلك تحت المساءلة والملاحقة القانونية الدولية.

ووجه هذت الاخير تقريره لكل من الجزائر التي تحتضن هذه الجرائم فوق أراضيها، داعياً البوليساريو لوقف هذه الخروقات الإنسانية.

كما دعا التحالف الدولي AIDL الأطراف للعودة للمفاوضات لإيجاد حل سلمي لقضية الصحراء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.