تعرف على تفاصيل اجتماع مجلس الشركاء السوداني وارجاء التعويم والتطبيع

كشفت مصادر صحفية أن رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك طلب في اجتماع مجلس الشركاء تفويضه باتخاذ قرار يقضي بتعويم الجنيه ، إلا أن بعض قوى الحرية والتغيير اعترضت على طلبه واشترطت أن يتم ذلك وفقاً للموجهات والاشتراطات التي وضعها المؤتمر الاقتصادي.

ونقلت “دارفور 24” ان مجلس شركاء حكومة الفترة الانتقالية قد فوض حمدوك ووزير المالية جبريل إبراهيم لاتخاذ إجراءات احترازية قبيل القرار المرتقب بتعويم الجنيه ” توحيد سعر الصرف” لامتصاص أي ارتدادات محتملة للقرار.

وفي السياق ذاته أقر الاجتماع أيلولة الشركة القابضة المسؤولة عن الأموال والأصول المنهوبة التي إستردتها لجنة إزالة التمكين إلى وزارة المالية.

ورفضت بعض قوى الاجماع مقترح رئيس مجلس السيادة عبدالفتاح البرهان باكمال خطوات التطبيع مع اسرائيل وتتويجها باحتفال يحضره هو ورئيس الوزراء بواشنطن ، وأكدت القوى الرافضة إن قضية التطبيع تحسم في البرلمان خاصة وأن تيارات رئيسة في السودان ترفضها وهي التيار (الماركسي ، القومي ، الاسلامي).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.