سوريا .. قسد تنصب كمين لفصائل موالية لتركيا بمعلق

أشارت المرصد السوري لحقوق الأنسان عن وقوع إشتباكات عنيفة شهدتها منطقة قرية معلق الواقعة بمحيط عين عيسى بين الفصائل الموالية لأنقرة من جهة وقوات سوريا الديمقراطية ” قسد “.

وحسب مصادر إعلامية فقد نصبت قوات سوريا الديمقراطية منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء كمينا لمقاتلي الفصائل الموالية لتركيا في أطراف عين عيسى شمالي الرقة أدى لمقتل وإصابة 30 منهم وهذا ما أكده المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقالت المصادر أن مجموعة مؤلفة من 30 مقاتلا على الأقل من الفصائل السورية الموالية لتركيا تسللت نحو قرية معلق الواقعة بأطراف عين عيسى وانسحبت ” قسد ” من مواقعها في القرية بعد نصب كمين من الألغام.

وانفجرت هذه الألغام بالمقاتلين بعد دخولهم القرية تزامناً مع إنفجار الألغام قامت قوات سوريا الديمقراطية بقصف صاروخي مكثف استمر حتى الساعات الأولي من صباح اليوم الثلاثاء.

وأسفر الكمين عن مقتل 18 من الفصائل السورية الموالية لتركيا بالإضافة لإصابة 13 آخرين بجراح متفاوتة بعضهم في حالات خطرة حسب مصادر مطلعة.

وفي ليل الأثنين حدثت اشتباكات مسائية بين قوات سوريا الديمقراطية و الفصائل الموالية تزامنت مع قصف صاروخي متبادل بشكل مكثف وعنيف.

 كما قصفت القوات التركية مناطق في ناحية عين عيسى وأطرافها أيضاً بعد منتصف الليل فيما تجددت الاشتباكات في منطقة معلق صباح اليوم الثلاثاء في محاولة من قبل الفصائل الموالية لتركيا لسحب جثث القتلى الذين سقطوا ليلاً.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.