لبنان: عون يتهم الحريري بالكذب

اتهم الرئيس اللبناني ميشال عون، الرئيس المكلف سعد الحريري، بالكذب، نافياً أن يكون الأخير سلمه ورقة تتضمن تشكيلة حكومية، وذلك في مقطع فيديو مسرب بثته بعض وسائل الإعلام، وجرى تناقله في مواقع التواصل الاجتماعي.

ووفق المقطع الذي بثته قناة “الجديد” سأل دياب رئيس الجمهورية “وضع التأليف كيف صار فخامة الرئيس؟”، فأجابه “ما في تأليف، بيقول عطاني (أعطاني) ورقة.. عم يكذب.. عامل تصريحات كذب”.
وأضاف “انظر كم غاب، انظر إلى حظ اللبنانيين، الآن ذهب إلى تركيا (الحريري)، لا أعلم ماذا يؤثر (ذلك)”.

وهذا المقطع المصوّر وزعه القصر الجمهوري على وسائل الإعلام، من دون الانتباه إلى أن الصوت لم يتم حذفه، على عكس ما يحدث عادة.

وبعد تداول مقطع عون (مسيحي ماروني)، كتب الحريري على تويتر بطريقة مبطنة قائلا “من “الكتاب المقدس- سفر الحكمة”: إن الحكمة لا تلج النفس الساعية بالمكر، ولا تحلُّ في الجسد المسترقِ للخَطِيَة”.

ويحمل مضمون الشريط مؤشرات على التعقيدات التي تحول دون تأليف الحكومة، وأزمة الثقة بين الطرفين.

ويعاني لبنان استقطابا سياسيا حادا وأزمة اقتصادية هي الأسوأ منذ الحرب الأهلية (1975: 1990)، وفاقمتها تداعيات جائحة كورونا وانفجار كارثي بمرفأ بيروت، في 4 أغسطس الماضي الذي أودى بحياة نحو 200 شخص وإصابة نحو 6000 آخرين فضلا عن أضرار مادية هائلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.