ليبيا .. ويليامز تؤكد دعم حفتر لنتائج اقتراع الملتقي بجنيف

ضمن متابعات المرصد العربي لمده خمسة أيام لعملية الحوار السياسي لتشكيل حكومة إنتقالية في ليبيا بجنيف تمكن 75 مندوبا يمثلون مكونات المجتمع الليبي السياسية والقبلية من انتخاب مجلس رئاسي جديد من 3 أعضاء ورئيس حكومة للبلاد من جملة 24 مرشحا.

وجرى أمس الجمعة التصويت في الجولة الثانية على نظام القوائم  فازت إحداها ب39 صوتا وضمت القائمة الفائزة الدبلوماسي محمد يونس المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي ورجل الأعمال عبد الحميد دبيبة رئيسا للحكومة وكذلك موسى الكوني و عبد الله اللافي عضوين في المجلس الرئاسي.

وجاءت ترحيبات الدول الغربية متأخرة مقارنة بالترحيب العربي والإقليمي بعد أن دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس جميع الأطراف المتنازعة في البلاد إلى احترام النتيجة والعمل مع السلطات الجديدة المنتخبة.

الجدير ذكره أن أعضاء المجلس المنتخب يمثلون أقاليم ليبيا الثلاثة برقة في الشرق وطرابلس في الغرب وفزان في الجنوب.

وصباح اليوم صرح مندوب ليبيا لدي الأمم المتحدة  طاهرالسني بتسليم السلطة للمجلس المنتخب بعد الموافقة عليه قائلاً “سنسلم السلطة للسلطة الجديدة حال اعتمادها من قبل مجلس النواب مجتمعاً وبشكل قانوني ولحينه مستمرون في عملنا المناط بنا”.

وحسب تقرير نشرته الاتحاد الإماراتية اليوم أن الأمارات تدعم الجهود المبذولة لإحلال الإستقرار والسلام في ليبيا كما اشار نفس التقرير إلي أن الحوار أفضل طريق لحل الصراعات وإجراء إنتخابات وإنهاء القتال والانقسام بين جميع الأطراف.

فيما أكدت المبعوثة الأممية بالإنابة ستيفاني ويليامز دعم المشير خليفة حفتر لنتائج اقتراع الملتقى السياسي بجنيف .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.