إثيوبيا تتأسف بشأن الأحداث الحدودية مع السودان

اعربت وزارة الخارجية الاثيوبية عن أسفها بشأن الأحداث الحدودية التى حدثت قبل يوميين مع السودان، والتي استشهد فيها النقيب كرم الدين إبراهيم شرف الدين قائد قوات الدفاع الشعبي بالقلابات الشرقية إثر إصابته بطلق ناري، ودعت إثيوبيا إلى إجراء تحقيق لمعرفة الملابسات.

وأكدت الخارجية الإثيوبية، في بيان نشرته على صفحتها على موقع “فيسبوك”، أنها “لا ترى أي سبب لدخول البلدين في حالة من العداء”.

وكانت المليشيات الاثيوبية المسلحة توغلت داخل الأراضي السودانية وقطعت الطريق أمام المزارعين والرعاة.

وكان قد أعلن المتحدث باسم الجيش السوداني، عامر محمد الحسن، الجمعة، ان كل الخيارات مفتوحة اذا استمرت التعديات الاثيوبية، واضاف: ” أرسلنا تعزيزات عسكرية لحدود إثيوبيا لمنع اي انتهاكات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.