إسرائيل: قطر قد تكون الدولة الرابعة في مسار التطبيع

زعمت قناة تليفزيونية إسرائيلية أن قطر قد تكون الدولة العربية الرابعة في مسار التطبيع مع إسرائيل، بعد إعلان اتفاق السلام مع السودان، الجمعة.

ونقلت القناة 13 الإسرائيلية العامة عن مصادر سياسية قولها إن قطر قد تكون الدولة التالية التي توقع اتفاقا للتطبيع.

وقالت القناة 13، إن مصادر قدرت أن قطر ستتوصل إلى اتفاق مع إسرائيل، لان مصلحة قطر في مثل هذه الاتفاقية تكمن في حصولها على صفقة شراء طائرات f35.

وقالت القناة إن قطر تسعى هي الأخرى إلى الحصول على مثل هذه الطائرات. وقبل أسبوعين، أُعلن أن قطر قدمت بالفعل طلباً رسمياً إلى الولايات المتحدة لشراء طائرات F35، وذلك وفقاً مصادر في الإدارة الأميركية

وأشارت القناة 13 إلى أنه “بعد انفراج الليلة مع السودان، تنظر إسرائيل بالفعل إلى الوجهة التالية في الخليج. وتقدر مصادر سياسية أن قطر قد تكون الدولة التالية التي توقع اتفاق تطبيع مع إسرائيل”.

وقالت المحطة التليفزيونية الإسرائيلية: “إذا تم توقيع اتفاقية مع قطر، على غرار الاتفاقية الموقعة مع الإمارات العربية المتحدة والبحرين، والتي من المتوقع توقيعها مع السودان، فهذا إنجاز حقيقي. فقطر تعتبر راعية لحماس والإخوان المسلمين، والعلاقة الحميمة معها يمكن أن تؤدي إلى الاستقرار في غزة الذي تأمل إسرائيل في الوصول إليه”.

وخلال محادثاته مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقادة السودان وإعلانه تطبيع العلاقات بين البلدين، صرح الرئيس الأميركي دونالد ترمب بأنه «يوجد المزيد من الدول في طريقها لتوقيع اتفاق مع إسرائيل».

الشرق الأوسط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.