إنتهاء أزمة أدوية التخدير بمراكز عزل كورونا بالخرطوم

كَشف مُدير الإدارة العُليا لمراكز العزل بولاية الخرطوم بالإنابة ، د . الطاهر عبدالرحمن عن حل مشكلة أدوية التخدير بمراكز العزل .

وذلك بعد اغلاقها وتوقف استقبال الحالات الحرجة لمصابي فايروس كورونا وحصر الاستقبال على الحالات الباردة والمتوسطة نسبة لعدم عمل العنايات المكثفة التي تعمل بأدوية التخدير .

وأكّد الطاهر في تصريح خاص لـ(السُّوداني ) استلام الوزارة تصديق استلام حصص أدوية التخدير لشهر أغسطس الجاري لمراكز العزل بالخرطوم وانهاء أزمة شح الأدوية بمراكز العزل بالعاصمة، وقال إن نقص وشح أدوية التخدير بالبلاد بدأ قبل سقوط النظام السابق، وأضاف د . الطاهر إن جائحة كورونا فاقمت مشكلة شُح أدوية التخدير مما ضاعف الضغط على احتياطي أدوية التخدير بكل من المستشفيات ومراكز العزل وأدى لبروز الأزمة للسطح.

ونوّه إلى أن أنواع وأصناف أدوية التخدير تزيد عن 20 صنفاً باستخداماتها المختلفة ، وكشف عن إغلاق مراكز العزل بالولاية ، مشيراً وتوقف استقبال الحالات الحرجة لمصابي فايروس كورونا وحصر الاستقبال على الحالات الباردة والمتوسطة نسبة لعدم عمل العنايات المكثفة التي تعمل بأدوية التخدير .

 

السوداني

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.