اتهامات للحوثيين باستهداف ميناء المخا غربي البلاد

اتهمت قوات موالية للحكومة اليمنية، السبت، الحوثيين باستهداف ميناء المخا، جنوب غربي البلاد، بأربعة صواريخ وثلاث طائرات مسيرة.
جاء ذلك حسب بيان مقتضب صادر عن الإعلام العسكري للقوات المشتركة (موالية للحكومة) في الساحل الغربي لليمن.
وقال البيان إن “المليشيا الحوثية استهدفت البنية التحتية لميناء المخا غربي تعز بعد دقائق من زيارة وفد من وزارة النقل، بهدف تدشين العمل في الميناء المتوقف منذ أعوام”.
وأضاف “أن الاستهداف تم بـ 4 صواريخ (لم يحدد نوعها) و3 طائرات مسيرة”.
ولم يتطرق البيان إلى أي تفاصيل إضافية، فيما لم يصدر تعليق فوري من جماعة الحوثي حيال هذه الاتهامات حتى الساعة 9:00 ت. غ.
ويتقاسم الجيش، والحوثيون السيطرة على محافظة تعز، ذات الكثافة السكانية الأكبر في اليمن، فيما تسيطر قوات طارق صالح المدعومة إماراتيا على مدينة المخا (المنفذ البحري لتعز) ومينائها منذ سنوات.
ويشهد اليمن حربا منذ نحو 7 سنوات، أودت بحياة 233 ألف شخص، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.
ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.