الرئيس الجزائري: لن نشارك في التطبيع مع إسرائيل ولن نباركة

قال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، الأحد، إن “الجزائر لن تبارك اتفاقيات التطبيع العربية مع إسرائيل ولن تكون جزءا منها” جاء ذلك خلال لقاء جمعه ببعض ممثلي وسائل الاعلام الجزائرية.

وأكد تبون على أن الجزائر “لن تشارك في عملية التطبيع ولن تباركها” واشار إلى أن “القضية الفلسطينية مقدسة ولن تحل إلا بإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس”

وأضاف رئيس الجزائر: “لا يوجد حل للقضية الفلسطينية الا بالدولة الفلسطينية في حدود 1967 وعاصمتها القدس الشريف، وفي حالة ما اذا تم اعلان قيام الدولة الفلسطينية سيتم حل مشكل الشرق الأوسط.”

وذكر تبون أنه “سيكرر كلامه عن التطبيع في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة”.

ليبانون ديبايت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.