السودان.. الشؤون الدينية: (سيداو) لا تتعارض مع الاسلام ومجمع الفقة يحرمها

دافع وزير الشؤون الدينية والأوقاف نـصـر الــديــن مـفـرح عــن توقيع الحكومة الانتقالية على اتفاقية سيداو وقطع بأنها في جوهرها لا تتعارض مـع جـوهـر العقيدة الاسلامية الا في بعض بنودها التي تحفظت عليها الحكومة.

وأكد أنها جاءت لمعالجة الاوضـاع المهينة للمرأة في بعض المجتمعات غير الاسلامية .

هذا وأفتى مجمع الفقه الإسلامي بحرمة التوقيع على اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو)، التي أجازها مجلس الوزراء مع التحفظ على بعض بنودها.

ويسود جدلٌ في البلاد بشأن خطوة مجلس الوزراء الخاصة بالمُصادقة على سيداو، حيث يحاجج البعض بأن نصوصها تخالف الشريعة الإسلامية.

وقال مجمع الفقه، في بيان له امس الأحد: “الحكم الشرعي عدم جواز التوقيع أو المُصادقة على اتفاقية سيداو، ولو مع التحفظ”.

وأعلن المجمع، عن تحفظه على جملة من مواد بروتوكول الميثاق الأفريقي لحقوق المرأة، لمخالفتها “شرعنا وأعرفنا”.

وكان مجلس الوزراء، قد أجاز بروتوكول الميثاق الأفريقي لحقوق المرأة دون أي تحفُّظ على أيِّ بندٍ من بنوده.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.