السودان: ناظر الهدندوة يهدد: إذا كان حمدوك حريصاً على الدماء واستقرار كسلا عليه بسحب الوالي فوراً

هدد ناظر عموم قبائل الهدندوة، محمد الأمين ترك، رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، أنة اذا كان يحرص على أمن واستقرار كسلا عليه بسحب الوالي الوالي صالح عمار فوراً من كسلا، وعدم التمسك بتعيينة.

وأشار ترك ان تعيين عمار والياً يعتبر فتنة على حمدوك ويجب ان يتنازل عنة لان دماء الوطن غالية، مؤكداً ان الحل ما زال في يد رئيس الحكومة.

وقال ترك ان قوى الحرية بكسلا أدخلت نفسها في صراع قبلي مع المكونات القبلية في كسلا.

وصرح ترك انهم لم يرفضو صالح عمار على أساس قبلي قائلاً: “لم نرفض صالح من أجل قبيلته ولكن لأن خبراته ضعيفة ولا يملك ملف أو خبرة إدارية”، وأشار إلى أن قوى الحرية هي من تتمسك بالقبلية والدليل على ذلك تعيينها الوالي القضارف من نفس مكون صالح عمار وبهذا يكون هنالك واليين للشرق من قبيلة واحدة.

وكان ترك قد أمهل حكومة حمدوك 72 ساعة لإلقاء تعيين الوالي، وإلا سيقوم هو بتنصيب والياً من الحضور من داخل قاعة أمانة حكومة كسلا.. جاء هذا التصريح في مؤتمر صحفي اقامة ترك في أواخر شهر يوليو في مدينة كسلا .

تاسيتي نيوز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.