المغرب: نأسف لهذا التطور ونتمنى تجاوزه

عبر رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، عن أسفه لإعلان الجزائر قطع علاقاتها مع بلاده.

وقال العثماني: “آسف كثيرا لهذا التطور الأخير (قرار الجزائر) ونتمنى أن نتجاوزه في القريب إن شاء الله”.
وأضاف رئيس الحكومة المغربية “في رأيي الشخصي أن بناء الاتحاد المغاربي وعودة العلاقات إلى طبيعتها بين الجارين المغرب والجزائر هو قدر محتوم ضروري تمليه أولا وقبل كل شيء المصالح المشتركة وبناء المستقبل المشترك”.
وتابع : “كما تمليه التحديات الكبرى التي يعيشها عالم اليوم والتي تنبني على تجمعات إقليمية قوية ذات مصالح مشتركة”.
وزاد العثماني: “في رأيي أنه يجب أن يبقى المغرب دائما يسير في هذا الأفق الاستراتيجي ويتشبث باستمرار بهذا الأمل”.
وأكد أن المغرب “يعتبر استقرار الجزائر وأمنها من استقرار المغرب وأمنه واستقرار المغرب وأمنه من استقرار الجزائر وأمنها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.