تفاصيل زيارة مساعدة وزير الخارجية الأمريكي ومبعوث القرن الأفريقي إلى الخرطوم والرياض

أعلنت الخارجية الأمريكية، أن مساعدة وزير الخارجية مولي فيي والمبعوث الخاص الجديد للقرن الأفريقي ديفيد ساترفيلد، سيسافران إلى المملكة العربية السعودية والسودان وإثيوبيا في الفترة من 17 إلى 20 يناير 2022.

 

ومن المقرر أن يحضر كل من مولي فيي، والمبعوث الخاص ساترفيلد، أثناء وجودهما في الرياض، اجتماع “أصدقاء السودان”، والذي يهدف إلى حشد الدعم الدولي لبعثة (يونيتامس) في جهودها لتسهيل المُشاورات حول العملية السياسية في السودان حول كيفيّة المضي قدماً من أجل الديمقراطية والسلام.

 

وستغادر مولي وساترفيلد بعد اجتماع أصدقاء السودان، إلى الخرطوم حيث سيلتقيان بالناشطين المؤيدين للديمقراطية ومجموعات من النساء والشباب والمجتمع المدني والقادة العسكريين والشخصيات السياسية.

 

وقالت الخارجية الأمريكية بحسب صحيفة السوداني: “ستكون رسالتهما واضحة: الولايات المتحدة ملتزمة بالحرية والسلام والعدالة للشعب السوداني”.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.