حمدوك وأفورقي يؤكدان أهمية الحوار لإيجاد حلول للقضايا المشتركة

بحث رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك لدى لقائه اليوم بقصر الضيافة الرئيس الاريتري أسياس أفورقي سُبل تطوير العلاقات بين السودان واريتريا بما يخدم مصالح البلدين الشقيقين بصورة خاصة والإقليم ككل.

وتناول اللقاء عدداً من الملفات المحلية والإقليمية ذات الإهتمام المشترك وأهمية التعاون وفتح أبواب التكامل الاقتصادي بين دول المنطقة باعتباره مدخلاً لحل القضايا السياسية، فضلاً عن ضرورة إيجاد مشاريع مشتركة تنهض باقتصاديات هذه الدول لاسيما وأنها تعيش أوضاعاً اقتصادية صعبة.

وأمن اللقاء على ضرورة الحوار بين دول الإقليم حول القضايا المشتركة حيث تم الإتفاق في هذا الصدد على تكوين لجان مشتركة لبحث الحلول الممكنة لهذه القضايا ودفع مستويات التعاون بين هذه الدول إلى الأمام.

ووصل اليوم الثلاثاء الرئيس الإريتري الى الخرطوم في زيارة رسمية تستغرق يوما واحدا لبحث سبل التوصل الى تفاهمات بشأن أزمة سد النهضة مع إثيوبيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.