قلب مسار الأحداث في ليبيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، قلب مسار الأحداث في ليبيا، حيث كان في السابق لصالح قائد الجيش خليفة حفتر.

وقال أردوغان “قلبنا مسار الأحداث في ليبيا، حيث كان في السابق لصالح (قائد الجيش الليبي خليفة) حفتر، وكذلك فعلنا في إدلب”.

وأعلن أردوغان الثلاثاء “قتل عسكريان تركيان في ليبيا” مضيفا “هناك عناصر من الجيش الوطني السوري في ليبيا، ولديهم قواسم مشتركة”.

وكان أردوغان أقر السبت بسقوط قتلى من عناصر المرتزقة الذين نقلهم لقتال الجيش في ليبيا قائلا “ذهبنا إلى هناك (ليبيا) مع فرق من الجيش الوطني السوري المعارض، ومستمرون في الكفاح في الميادين ضد قوات (قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة) حفتر”.

المصدر : بوابة إفريقيا الإخبارية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.