قناة إسرائيلية: مجلس السيادة السوداني وافق على العرض الأمريكي بالتطبيع مع إسرائيل

قالت قناة (i24news) الإسرائيلية اليوم الخميس إن مجلس السيادة الانتقالي في السودان قرر تطبيع العلاقات مع إسرائيل، وقبول العرض الأمريكي بهذا الشأن.

وأوضحت القناة، نقلاً عن مصدر إسرائيلي وصفته بالمطلع، أن مجلس السيادة السوداني، قرر في اجتماع عقد مساء أمس الأربعاء الموافقة على تطبيع العلاقات مع إسرائيل، مشيرة، إلى أنه دار نقاش صعب في الجلسة؛ لكن في النهاية اتخذ المجلس القرار. 

وأوضحت القناة، أن الولايات المتحدة، أمهلت السودان 24 ساعة حتى يقدم لها جواباً بشأن العرض، الذي قدم للخرطوم، بإزالة اسم السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب مقابل تطبيع علاقات كاملة مع إسرائيل.

وكانت قناة (i24news)، قالت الشهر الماضي، إنه من المتوقع أن يجتمع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو مع رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان، خلال أسابيع؛ لدفع تطبيع العلاقات.

ونقلت القناة عن وسائل إعلام سودانية قولها إن النظام السوداني في حالة انقسام بشأن التطبيع مع إسرائيل، ففي حين أن رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان وعدد من أعضاء المجلس وأعضاء في الحكومة يؤيدون التطبيع، يعارض أعضاء الأحزاب السياسية والوزراء من بينهم أيضا رئيس الحكومة عبد الله حمدوك التطبيع مع دولة الاحتلال.

ونوهت القناة الإسرائيلية أن الولايات المتحدة لم تعقب على موضوع المهلة الممنوحة، لكن مصادر سودانية قالت لها إنه من الممكن أن اقتراب موعد الانتخابات الأمريكية، يدفع إدارة ترامب للإصرار على تحقيق إنجاز دبلوماسي إضافي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.