لبنان.. الحريري يعتذر عن عدم المشاركة بحوار وطني دعا إليه عون

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق سعد الحريري، الجمعة، عدم مشاركته في مؤتمر “الحوار الوطني” الذي دعا إليه رئيس البلاد ميشال عون قبل أيام.جاء ذلك في بيان صادر عن المكتب الإعلامي للحريري (رئيس تيار المستقبل).وأفاد البيان، بأن الحريري أجرى اتصالاً بعون، و”أبلغه اعتذاره عن عدم المشاركة، لأن أي حوار على هذا المستوى يجب أن يحصل بعد الانتخابات النيابية”.وذكر أن اتصال الحريري برئيس البلاد، جاء إثر اتصال تلقاه الأول من القصر الجمهوري (مقر الرئاسة اللبنانية) ببيت الوسط (مقر الحريري) بشأن اقتراح عون بالدعوة إلى مؤتمر حوار وطني.وفي 27 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، دعا الرئيس اللبناني، في كلمة متلفزة، الأطراف السياسية اللبنانية إلى “حوار وطني عاجل” (لم يحدد موعده).وقال عون، إن “الحوار هدفه التفاهم على ثلاث مسائل، والعمل على إقرارها، وهي اللامركزية الإدارية والمالية الموسّعة، والاستراتيجية الدفاعية لحماية لبنان، وخطة التعافي المالي والاقتصادي”.وقبيل تشكيل حكومة نجيب ميقاتي الحالية في سبتمبر/ أيلول الماضي، كان الحريري مكلفاً تشكيل الحكومة، لكنه قدم اعتذاره بعد أشهر على تكليفه إثر خلافات سياسية مع الرئيس عون حول التشكيلة الحكومية.ومن المقرر أن تجرى الانتخابات البرلمانية اللبنانية في 15 مايو/ أيار المقبل، ومن المتوقع أن تحتدم المنافسة مع توسع الغضب الشعبي بسبب الانهيار الاقتصادي والمالي، وتفاقم أوضاع الفقر بدرجة كبيرة.ويعاني اللبنانيون منذ أكثر من سنتين من أزمة اقتصادية طاحنة غير مسبوقة أدت إلى انهيار قياسي في قيمة العملة المحلية مقابل الدولار، فضلا عن شح في الوقود والأدوية، وانهيار قدرتهم الشرائية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.