مخلوف يتحدث عن الأزمة الاقتصادية ويوجه رسائل مبطن لنظام بشار الأسد

خرج “رامي مخلوف” ابن خال رأس النظام للسوري “بشار الأسد”، اليوم الأربعاء، بمنشور ألمح فيه إلى أن الظروف التي يعانيها السوريون في مناطق سيطرة النظام “مؤقتة”، إضافة إلى تبشيرات ورسائل مبطنة موجهة للنظام.

وبدأ مخلوف حديثه في منشور على حسابه في “فيسبوك”، بتوجيه التهنئة بمناسبة شهر رمضان المبارك، وقال “مبارك عليكم هذا الشهر، شهر رمضان الذي أُنزل فيه القرآن، فأنزل ما هو بركة وهداية للأمة الإسلامية، فهو شهر الكرم والمحبة والإلفة”.

وتطرق رامي مخلوف” في منشوره إلى ما تعانيه مناطق سيطرة نظام بشار الأسد من ظروف قائلا “فظروفنا اليوم الصعبة والقاسية على الجميع مؤقتة”.

وألمح “مخلوف” خلال حديثه إلى العديد من الرسائل الموجهة إلى النظام السوري، قائلا: “فتفاءلوا لأن شهر الخير لا يأتي إلا بالخير ولو بعد حين، فالخير قادم بقوة رب الخير، فلا تقنطوا من رحمته التي وسعت كل شيء، والسلام على الجميع”.

وكان آخر ظهور لـ رامي مخلوف على منصة التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، في 27 يناير الماضي، والذي دعا خلاله متابعيه للمشاركة باستطلاع رأي يتعلق بالأموال الخاصة به وبشركاته، والتي نهبها من وصفهم بـ “أثرياء الحرب”.

وبين الفترة والأخرى يخرج رامي مخلوف على صفحته العامة في “فيسبوك” لينشر ما يثير الجدل والتهكم والسخرية في آن واحد، خاصة بعد الضغوط التي تعرض لها من رأس النظام، بشار الأسد، وقواته الأمنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.