والي القضارف: يعلن حالة الطوارئ الصحية بجميع الولاية ويمنع التجمعات

أعلن والي القضارف دكتور سليمان علي، حالة الطوارئ الصحية بجميع أنحاء ولاية القضارف، وذلك علي خلفية إزدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا الموجة الثالثة ومنعا لتفشي المرض بين المواطنين، وإستنادا إلي توصيات اللجنة الفنية للطوارئ الصحية بالولاية.

وأتخذت الولاية بموجب هذه التوصيات عدد من الإجراءات تمثلت في منع تجمعات المواطنين والإلتزام بلبس الكمامة والتباعد الإجتماعي، وإغلاق الحدود والمعابر الدولية ومنع دخول الأجانب إلا ماتقرره السلطة القومية، على يخضع المسموح لهم بعبور الحدود للإجراءات الصحية التي تقررها السلطات الصحية.

ووجه القرار جميع محليات الولاية توزيع الباعة المتجولين وأصحاب المهن علي الأسواق الفرعية منعا للإزدحام والتجمهر. كما وجه القرار المساجد بعدم إطالة الصلوات والخطب وإقامة صلاة التراويح في ساحات المساجد. وايضا وجه جميع الوحدات الحكومية والمنظمات والشركات بتقليل الإزدحام في أي تعاملات تقتضي طبيعتها إحداث تجمهر للمواطنين وإلزام العاملين بلبس الكمامة وإستخدام المعقمات، ومنع الزيارة للمرضي بالمستشفيات العامة والخاصة.

وحددت اللجنة الفنية للطوارئ الصحية إجراءات العزل والحجر الصحي في السلطات الصحية بولاية القضارف بالتنسيق مع لجنة الأمن وذلك تحديد أماكن الحجر والعزل الصحي، والزام المخالطين والمشتبه بهم للإمتثال لتوجيهات السلطات الصحية بالحجر أو العزل.

ويشير تقرير وزارة الصحة ليوم ٢٠٢١/٤/١١ الي وصول حالات الإشتباه إلي ٢٦ منها ١٦ حالة موجبة و ٢ حالة وفاة و ٨ حالات بعنابر العزل و ٨٩ حالة بالعزل المنزلي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.